الدولا يتراجع. واليورو يرتفع مع خسارة "ماكرون" الإنتخابات التشريعية في فرنسا

الدولا يتراجع. واليورو يرتفع مع خسارة "ماكرون" الإنتخابات التشريعية في فرنسا

شهد اليورو ارتفاعاً مع مستهل تداولات اليوم الاثنين وسط اهتمام الأسواق بأدوت البنك المركزي الأوروبي بمكافحة التشرذم في منطقة اليورو، بالإضافة إلى خسارة الرئيس الفرنسي "ماكرون" صوت الأغلبية في الانتخابات التشريعية.
وارتفع اليورو بنسبة 0.2% مقابل الدولار الأمريكي ليسجل 1.05155 دولار، مع توقعات بأن يظل ماكرون متمسكاً بسياسته الموالية لأوروبا بالرغم من خسارته للإنتخابات.
وكان مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء العملة مقابل سلة من 6 عملات رئيسية في السوق قد تراجع اليوم بنسبة بلغت 0.25% ليسجل 104.44 نقطة.
وانخفض الدولار مقابل الفرنك السويسري بنسبة بلغت 0.4% ليسجل 0.965 فرنك، وفي المقابل ارتفع الدولار مقابل الجنيه الإسترليني ليسجل 1.22 دولار في ظل احتمالية توقف السفر لمدة أسبوع بسبب بعض الاضطرابات في شبكات السكك الحديدة في لندن.
وفي نفس السياق فقد صعد الدولار الأسترالي  بنسبة 0.6% ليسجل 0.6980 دولار أمريكي.
وجاءت هذه الأرقام في ظل إعلان بنك الشعب الصيني خلال مساء الأمي عن عدم خفض أٍعار الفائدة للقرض الرئيسي من 3.70%، وذلك بالرغم من انخفاض ارتفاع معدلات البطالية بسبب الإغلاق التي تشهده الصين خلال الفترة الماضية عب تفشي فيروس كورونا بها مرة أخرى.
حيث سجل اليوان الصيني ارتفاعاً بنسبة 0.4% ليسجل 6.683 دولار.

المزيد من الأخبار

هل تحتاج مساعدة او لديك استفسار؟