البنك الياباني يعلن إبقاء معدلات الفائدة دون تغيير، مع مراقبته لتحركات الين

البنك الياباني يعلن إبقاء معدلات الفائدة دون تغيير، مع مراقبته لتحركات الين

أعلن البنك المركزي الياباني خلال اليوم الجمعة عن تثبيت أسعار الفائدة دون تغيير، مشيراً إلا أن الاقتصاد الياباني في حالة من عدم اليقين حتى وقتنا الحالي، وذلك في ظل التغيرات التي تحدث على العالم بسبب فيروس كورونا، والحرب الروسية الأوكرانية، وكذلك ارتفاع تكاليف إستيراد السلع الأساسية وبالتالي ارتفاع تكاليف المعيشة في اليابان.
وثبت البنك المركزي الياباني أسعار الفائدة عند مستويات -0.1% دون حدوث تغيير، وجاء هذا القرار عقب اجتماعاً للبنك استمر لمدة يومين متماشياً مع توقعات المحللين والمستثمرين.
وأشار البنك أنه يسعى برجوع عوائد السندات لأجل 10 سنوات إلى مستويات الصفر، موضحاً أن البنك يواجه التغيرات الكبيرة التي تطرأ على الين الياباني والتي قد تؤثر على الاقتصاد في طوكيو.
ويأتي هذا القرار من البنك الياباني متعارضاً مع قرارات البنوك المركزية على مستوى العالم والتي قررت رفع أسعار الفائدة وتشديد السياسة النقدية لكبح جماح ارتفاع التضخم العالمي.
وكانت البنوك المركزية في أوروبا قد أعلنت يوم أمس الخميس عن رفع أسعار الفائدة بمعدلات متفاوتة لكل بنك، وذلك تزامناً مع قيام البنك الفيدرالي الأمريكي برفع أسعار الفائدة بنحو 75 نقطة أساس خلال يوم الأربعاء الماضي مع توقعات برفعها عدة مرات خلال الاجتماعات المقبلة.
يذكر أن مؤشر نيكي قد افتتح تعاملاته خلال اليوم الجمعة مرتفعاً بنسبة 1.68% ليسجل 25988.20 نقطة، وفي المقابل سجل مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً انخفاضاً مع بداية تداولات اليوم بنسبة 1.6% مسجلاً 1837.57 نقطة.

المزيد من الأخبار

هل تحتاج مساعدة او لديك استفسار؟