ارتفاع مؤشر النشاط الاقتصادي بالولايات المتحدة ليسجل أعلى مستوى في ثلاثة أشهر خلال يناير الجاري

ارتفاع مؤشر النشاط الاقتصادي بالولايات المتحدة ليسجل أعلى مستوى في ثلاثة أشهر خلال يناير الجاري
سجل النشاط الاقتصادي للقطاع الخاص في الولايات المتحدة ارتفاعاً خلال شهر يناير الماضي، وبالرغم من هذا الارتفاع إلا أنه لا يزال في حالة من الانكماش.
وأوضحت بيانات "إس آند بي جلوبال"، أن مؤشر مديري المشتريات المركب في الولايات المتحدة بلغ 46.6 نقطة في القراءة الأولية لشهر يناير، وهو أعلى مستوى في ثلاثة أشهر، مقابل 45 نقطة في ديسمبر الماضي. 
وعلى الرغم من ذلك إلا أنه أقل من 50 نقطة بينما يعني تجاوز هذا المستوى نمو النشاط. 
وسجل مؤشر مديري المشتريات الخدمي ارتفاعًا إلى 46.6 نقطة من 44.7 نقطة في ديسمبر، ومقارنة بتوقعات تسجيل 45.3 نقطة. 
كما ارتفع مؤشر مديري المشتريات الصناعي في الولايات المتحدة عند 46.8 نقطة في يناير، مقابل 46.2 نقطة في ديسمبر، ومقارنة بتوقعات تسجيل 46 نقطة. 
علاوة على ذلك، فقد أوضحت البيانات أن مؤشر الطلبيات الجديدة واصل الانخفاض للشهر الرابع على التوالي، مع استمرار القلق بشأن ارتفاع معدلات التضخم والفائدة.

المزيد من الأخبار