الأسهم اليابانية تتراجع مع بداية تعاملات الأسبوع، والين الياباني مستقراً

الأسهم اليابانية تتراجع مع بداية تعاملات الأسبوع، والين الياباني مستقراً

سجلت الأسهم اليابانية تراجعاً مع نهاية تداولات اليوم الأثنين وسط استقرار الين الياباني وتقييم المستثمرين لقرار البنك المركزي الياباني الذي صدر بتثبيت أسعار الفائدة دون تغيير خلال نهاية الأسبوع الماضي.
وتراجع المؤشر الياباني نيكي مع نهاية تعاملات اليوم بنسبة بلغت 0.74% مسجلاً 24771 نقطة، وانخفض أيضاً لمؤشر الياباني الأوسع نطاقاً توبكس بنسبة 0.92% مسجلاً 1818 نقطة.
وكانت العملة اليابانية قد شهدت ستقراراً خلال تعاملات اليوم عند مستوى 134.88 ين مقابل الدولار الأمريكي لتقترب إلى أدنى مستوياتها في أكثر من 24 عاماً.
ويأتي هذا التراجع الكبير في الين الياباني بعد قرار البنك المركزي الياباني خلال يوم الجمعة الماضية عن ثبيت أسعار الفائدة دون تغيير، حيث واجه الين ضغطاً في عملية شراء سندات الخزانة الأمريكية والتي وصلت إلى 10.9 تريليون ين أي 80.8 مليار دولار، لتعتبر هذه النسبة هي الأعلى لعمليات شراء السندات الأمريكية في التاريخ.
علاوة على ذلك، فينتقد الكثير من المستثمرين السياسة التي يتبعها البنك المركزي الياباني بشأن سياسته النقدية وأسعار الفائدة.
وأوضحت أحد استطلاعات الرأي أن 46% من الشعب الياباني يرغب في وقف السياسة التيسيرية التي يتبعها البنك المركزي في الفترة الحالية ويقوم بتشديد السياسة في أسرع وقت للسيطرة على الاقتصاد الياباني.
بينما يوافق 36% من الشعب الياباني على سياسة البنك الحالية.

المزيد من الأخبار

هل تحتاج مساعدة او لديك استفسار؟